نرجع لموضوعنا.

نكمل قراءة منهج طاقاتي غير المحدوده هنا

فطرح هذه الأسئلة على النفس خصوصًا في فترات الصفاء الذهني وأوقات الخلود إلى النوم يزيد من وعي الإنسان بذاته ويسهل عليه تطوير ذاته ومن أهم هذه الأسئلة التأملية:v لماذا أنا؟v ما الذي جعل هذا يحدث؟v هل يتكرر هذا الحدث معي؟v من هم أولئك الذين يشاركونني في التفاعل في هذا الحدث؟ هل يتكرر ظهورهم؟v ما حقيقة مشاعري؟ ما الذي أشعر به بالتحديد؟v ما الذي يجعلني أشعر بهذا الشعور الآن؟ لماذا لم يكن شعورًا آخرًا غيره؟v هل للظروف المحيطة تأثير على ما أشعر به؟ v هل سبق أن شعرت بهذا الشعور في ظروف مشابهة من قبل؟ v هل أريد أن أعبر عما بنفسي للآخرين؟v هل أستطيع أن أعبر عما بنفسي؟v ما الذي يمنعني من التعبير عما بنفسي بالتحديد؟v ما الذي أود أن أفصح عنه من مشاعري؟ولماذا؟

مشكلة ناقصين أسئلة حنا!

هناك ثلاثة أسس رئيسة تعتمد عليها نظرية سرعة التعلم :

الأساس الأول هو أن الإنسان يتعلم أسرع وأسهل إذا كان يحب ما يتعلمه، فالحب يثير الاهتمام ويشعل الحماس ويدفع للإنجاز أما الأساس الثاني الذي تعتمد عليه نظرية سرعة التعلم فهو، أن التعلم ليس عملية ذهنية بحتة فقط بل إن الإنسان يتعلم بشكل أفضل إذا استخدام كامل حواسه وجسده وليس ذهنه فقط. أما الأساس الرئيس الثالث فهو، أن لكل إنسان طرقه الخاصة في التعلم والتي قد تختلف عن غيره وأن الإنسان إذا تمكن من أساليب وطرق التعلم الخاصة به هو، فإن ذلك يجعل عملية التعلم عنده سلسة ورشيقة لا تحتاج إلى كبير جهد. ومن هنا فإن الإنسان إذا تعرف على هذه المساحات الثلاث في نفسه واستغلها، أصبح تعلمه أفضل وأكفأ وأسرع

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: